story guide

الدليل تناول الطعام في اليابان استكشف أنواع الأكلات المتنوعة في اليابان

السوشي: الطبق الأشهر على الإطلاق في جميع أنحاء العالم، ولكن من قال إن المطبخ الياباني ليس لديه المزيد من الأصناف المميزة التي تستحق التجربة؟

بالتأكيد ننصحك بتناول وجبة شهية من السوشي أثناء زيارتك لليابان، ولكن لن يكتمل استمتاعك بسحر المطبخ الياباني ما لم تجرب تناول وجبة تايشوكو مثلًا على الغداء، أو ربما وجبة كايسيكي فاخرة من أجل عشاء مميز. وماذا عن طبق الشعيرية اليابانية الساخنة التي يحبها الجميع؟ لا يهم إن كنت ستتناوله داخل أحد المطاعم الفاخرة التي تعلق على جدرانها نجوم ميشلان أو تشتريه من بائع بسيط يقف بعربته في الشارع؛ المهم أن تستمتع بتجربتك إلى أقصى حد ممكن.

كايسيكي

الكايسيكي هو وجبة يابانية تقليدية تتكون من أطباق متعددة منتقاة بعناية، فتمنح متذوقها تجربة حسية لا تُنسى. يحتوي الكايسيكي المخصص لوجبات العشاء على مختارات من أفضل الأطعمة الموسمية الطازجة مضافًا إليها العديد من الأصناف المحلية الخاصة. وتشكل كل وجبة كايسيكي مزيجًا فريدًا ومرضيًا من ناحية الطعم والقوام والتنسيق أيضًا. إنها تجربة مختلفة ومميزة، ستكتشف من خلالها ثقافة الطهي الياباني المذهلة واهتمامهم الشديد بطريقة تنسيق الطعام وتقديمه.

نجوم ميشلان

تفخر اليابان بامتلاكها العديد من المطاعم الحائزة على نجوم ميشلان، وخاصةً في طوكيو وأوساكا وكيوتو. ربما تفكر أن تلك النجوم ستعني حتمًا ارتفاع التكلفة، ولكن لا تقلق، فنجوم ميشلان تُمنح للكثير من المطاعم على اختلاف مستوياتها، بدءًا من المطاعم الفرنسية والإيطالية الفاخرة ومطاعم الكايسيكي الراقية، وحتى المحلات الصغيرة المنتشرة في الشوارع هنا وهناك والتي لا تقدم سوى أطباق الرامن الشهية. إذا كانت هذه هي المرة الأولى التي تسمع فيها بالمطاعم الحائزة على نجوم ميشلان، فقد حان الوقت لتجربتها أثناء زيارتك لليابان.

تايشوكو

التايشوكو هو نوع آخر من الوجبات تقدَّم فيها مجموعة من الأطباق معًا. وتحتوي الوجبة على الأرز الأبيض وحساء ميسو، حيث يتكون الطبق الرئيسي فيها من السمك أو الدجاج أو اللحم، ويقدَّم معه مجموعة متنوعة من الخضروات الموسمية. وتمثل الخضروات المخللة المعروفة باسم سكيه مونو عنصرًا رئيسيًا في وجبات التايشوكو. أما وجبات التونكاتسو‪*‬ تايشوكو، فتتكون من شريحة لحم مقلية يقدَّم إلى جانبها الأرز وحساء ميسو والمخللات وسلطة المعكرونة مع الخردل الحار وصلصة الشواء الحلوة اللاذعة.

تعد تلك الوجبات خيارًا مثاليًا للطعام قليل التكلفة، وتدار بعض مطاعم التايشوكو بطريقة تشبه نظام الكافتيريا، حيث يبتاع رواد المطعم التذاكر من خلال آلات البيع ثم يمررونها إلى طاقم الطهي في المطبخ ليعدوا أطباقهم بالطريقة التي يرغبون بها. ومن المتوقع أن تكلفك الوجبة الكاملة حوالي 1000 ين أو أقل.

الأودون والسوبا

ربما كان الرامن هو طبق الشعيرية الأشهر في اليابان، ولكن يوجد أيضًا العديد من أصناف الشعيرية الأخرى التي تستحق التجربة. فهناك السوبا، وهي نوع من الشعيرية الرفيعة المصنوعة من الحنطة السوداء، وهناك الأودون أيضًا، وهي شعيرية ثخينة تصنع من الدقيق الأبيض. يمكنك تناول تلك الأطباق بحساء أو من دون حساء، ويمكنك الاستمتاع بها ساخنة أو باردة حسب رغبتك. وهناك وصفة أكثر تقليدية من تلك الأطباق يضاف إلى مكوناتها البصل الأخضر والزنجبيل مع حساء صلصة الصويا ومرق السمك.

علب البنتو للغداء

تمثل علب البنتو جزءًا أساسيًا وأصيلًا من الحياة اليابانية. يمكن شراء تلك العلب من المتاجر التي تختص ببيع المواد الغذائية المعلبة أو من محلات السوبر ماركت أو المتاجر، وتأتي بأشكال كثيرة ولا تقتصر محتوياتها على الطعام الياباني وحسب. فستجد بداخلها أدوات الطاعم ومناديل مبللة لتتمكن من تناول طعامك خارج المنزل بطريقة مريحة ونظيفة؛ إنها الخيار الأمثل لوجبة غداء سريعة تستمتع بها وأنت في نزهة بالحديقة أو أثناء ركوبك للقطار.

*غير مناسب للمسلمين.

الكلمات المفتاحية

قد يُعجبك أيضًا...