استخدم أيقونة إضافة الصفحات إلى المفضلة

هل تخطط للذهاب في رحلة إلى اليابان؟

شارك صور سفرك معنا من خلال الوسم #visitjapanjp

المفضلة

World Cosplay Summit

الدليل الأنيمى والمانغا اليابانية A brief look into two of Japan's biggest cultural exports

الأنمي والمانغا: فنون متنوعة الموضوعات، وحب تتوارثه الأجيال وتتشاركه الشعوب حول العالم

في المعرض العالمي إكسبو الذي أقيم في باريس عام 1867، تعرَّف العالم على مصطلح "Japonism"؛ الطفرة في شعبية كل ما يتعلق باليابان. واجتاحت الفنون الناتجة عن هذا التأثير أوروبا كلها بسرعة هائلة، وأصبحت رسوم أوكييو-إي مصدر إلهام للفنانين الانطباعيين هناك. أما الآن ونحن في القرن الحادي والعشرين، فقد حوَّل العالم تركيزه إلى الأنمي والقصص المصورة، والتي تمثل النسخة المعاصرة لأعمال أوكييو-إي في القرن التاسع عشر.

القصص المصورة اليابانية (المانغا)

تطورت دون تأثر بالقصص المصورة الأمريكية والرسوم المتحركة الفرنسية؛ حتى نجحت القصص المصورة اليابانية في إمتاع الأطفال والكبار، رجالًا كانوا أم نساء، على حد سواء. فقد تناولت تلك القصص الكثير من المواضيع المختلفة، مثل الرياضة والحياة المدرسية والخيال العلمي والحب والحرب وحتى القضايا الاجتماعية اليومية. أما فنانو المانغا وكُتّابها، فيصنَّفون جنبًا إلى جنب مع غيرهم من الفنانين والكُتّاب التقليديين. ومن أكثر سلاسل القصص المصورة نجاحًا وأوسعها انتشارًا "أسترو بوي" و"سازايه-سان"؛ فقصصهم ما زالت تُقرأ حتى اليوم.

الرسوم المتحركة اليابانية (الأنمي)

سار تطور الأنمي بالتوازي مع تطور ثقافة القصص المصورة، فقد تغيرت ملامح هذا الفن مع الوقت، وأصبح هناك المزيد من القصص الممتعة بموضوعات تناسب الأطفال والبالغين على حد سواء. فقط انظر إلى الدرجة التي وصلت إليها شعبية مسلسلات، مثل "بوكيمون" أو "دراغون بول" لتتخيل التأثير الهائل الذي تركه عالم الأنمي في عقول الناس وقلوبهم في أنحاء العالم، ولا يمكن أن ننسى الأفلام العظيمة التي نفذها استديو غيبلي، وعلى رأسها فيلم "Spirited Away" الحائز على جائزة الأوسكار. ويمكنك الرجوع إلى أفلام، مثل "كيمبا الأسد الأبيض" و"بابريكا" و"أكيرا" لتكتشف بنفسك التشابه الكبير بينها وبين أفلام "The Lion King" و"Inception" و"Looper".

جماهير المعجبين

لا يمكن أن يمر الحديث عن الأنمي وثقافة القصص المصورة في اليابان دون ذكر المعجبين الأكثر حماسة على الإطلاق: الأوتاكو. وهم الأشخاص الذين يتمتعون بمعرفة شاملة بكل ما يخص الأنمي والمانغا، وهم في بحث دائم عن المنتجات المتعلقة بها. بل وأبعد من ذلك، فقد برع الأوتاكو في خلق عوالمهم الخاصة التي يتعمقون من خلالها في تفاصيل شخصياتهم المفضلة، فهم يكتبون ويرسمون قصصًا جانبية تتناول تلك الشخصيات. كما يحب معجبو الأوتاكو ارتداء ملابس هذه الشخصيات، ويتبادلون النصائح دائمًا بشأن أزيائهم وكيفية الظهور بها في أفضل شكل. وهكذا فهم يعيشون في عوالم الرسوم المتحركة ويستمتعون بالانغماس في تفاصيلها، سواءً كانوا بمفردهم أو مع من يشبهونهم في الميول وطريقة التفكير.

الكلمات المفتاحية

قد يُعجبك أيضًا...