استخدم أيقونة إضافة الصفحات إلى المفضلة

هل تخطط للذهاب في رحلة إلى اليابان؟

شارك صور سفرك معنا من خلال الوسم #visitjapanjp

المفضلة

world heritage

أعمال لو كوربوزييه المعمارية (اليونسكو) عمارة حداثية في اليابان ذات صيت عالمي

استمتع برؤية أحد مباني "لو كوربوزييه" الشهيرة في قلب العاصمة طوكيو

فتحت الثورة الصناعية في القرن التاسع عشر الميلادي أبواب عالم جديد كليًا شهد ظهور المواد عالية التحمل التي أصبح من الممكن استخدامها لتشييد المباني؛ وصار بإمكان المهندسين المعماريين، بفضل سهولة توفر هذه المواد الجديدة كالخرسانة والفولاذ المقوى، خوض آفاق جديدة تمامًا. وقد أدى ذلك إلى ظهور الحركة المعمارية الحديثة، التي اتسمت بظهور تشكيلات جريئة ومتناظرة، مع التركيز على الطابع العملي للمعمار، والحس المعتدل الذي أثر في عوالم الرسم والنحت والموسيقى وغيرها.

وكان الفنان السويسري الفرنسي الشهير لو كوربوزييه (شارل إدوار جانيريه، 1887- 1965) رائدًا لهذه الحركة المعمارية الحديثة؛ حيث صمم العديد من الأبنية في أنحاء أوروبا والأمريكتين وفي اليابان والهند، وقد أرست مبانيه الخرسانية الفارهة والمسطحة والمتجانسة الأسس الأولية لجيل من المهندسين المعماريين من أتباع مذهب "الوحشية" في العمارة المعاصرة، وفرض رؤية جديدة للطابع العملي للمعمار في تشييد المباني والمدن.

وقد اختير 17 مبنى من بين أعمال لو كوربوزييه المتعددة المنتشرة في أنحاء سبع بلدان لتضاف إلى قائمة مواقع التراث العالمي لمنظمة اليونسكو، ومن بين هذه المباني وقع الاختيار على مبنى وحيد في اليابان، وهو المتحف الوطني للفنون الغربية في العاصمة طوكيو.

المتحف الوطني للفنون الغربية، طوكيو

الأنشطة والمعالم الرئيسية

  • التنزّه في المناطق الخارجية بالمتحف، حيث يضم العديد من التماثيل من أعمال النحات رودين
  • استكشاف المزيد من الأعمال المعاصرة، ومن بينها أعمال تاداو أندو وجونزو ساكاكورا.

تحفة معمارية في وسط متنزه أوينو

يقع المتحف الوطني للفنون الغربية في حي أوينو بطوكيو، ويضم 4500 منحوتة ولوحة فنية يعود تاريخها إلى القرون الخمسة الماضية، وجميعها من أعمال فنانين غربيين. ويمكنك داخل المتحف مشاهدة أعمال فنية لكل من فان غوخ وسيزان ومونيه وغيرهم، لكن التصميم الداخلي والخارجي الفذ والمدهش من إبداع لو كوربوزييه لا يزال يثير إعجاب جميع الزوار. تأسس المتحف عام 1959، بهيكل خارجي مستطيل الشكل من الخرسانة، معززًا بعناصر داخلية لها وظائفها من نوافذ سقفية وعوارض وسلالم منحدرة تضفي لمسة جمالية ساحرة على المكان.

ومع تزايد أعداد التحف الفنية داخل المبنى، عيّن لو كوربوزييه متدربين يابانيين، وهم كونيو مايكاوا وجونزو ساكاكورا وتاكاماسا يوشيزاكا، للعمل على توسيع المنشأة، وأدى ذلك إلى إضافة قاعة محاضرات (اكتمل إنشاؤها عام 1964)، وملحق بالمبنى (1979)، ومكتب للتذاكر (1984).

يمكنك في الخارج مشاهدة حديقة منحوتات تتميز باحتوائها على نسخ مطابقة من أعمال رودين، ومن بينها منحوتات "المفكر" و"بوابات الجحيم".

استمتع بمشاهدة أعمال تلميذ لو كوربوزييه المحلي

على الرغم من أن متحف الفن الحديث الواقع بالبلدة الشاطئية القريبة كاماكورا لا يشكل جزءًا من موقع التراث العالمي، إلا أنه من تصميم جونزو ساكاكورا أحد تلامذة لو كوربوزييه، ويمثل المبنى والأرض المحيطة به مزيجًا رائعًا يجمع بين النمط الحديث للمُعلم والأصول اليابانية لتلميذه وحسه الجمالي. وعلاوةً على امتزاج الحداثة بالتقاليد والعراقة الذي يتجلى في هذا العمل المعماري، فإن موقع المتحف يمثل بعدًا آخر من الذكاء، لأنه يقع على بُعد مسافة قصيرة من أكثر أضرحة كاماكورا عراقةً، وهو ضريح تسوروغاوكا هاتشيمانغو . ومن المثير للاهتمام أنه على الرغم من أن هذا المبنى قد أنشئ قبل المتحف الوطني للفنون الغربية ، إلا أنهما يشتركان في العديد من عناصر التصميم المتماثلة. وفي حين أن بوابات المتحف مغلقة أمام الجمهور في الوقت الحالي، إلا أن المبنى نفسه يظل تحفةً معماريةً بارزةً وشاهدةً على الهندسة المعمارية اليابانية الحديثة.

وقد قضى ساكاكورا سبعة أعوام من العمل تحت إشراف لو كوربوزييه الذي شغل منصب رئيس الاستوديو المشرف عليه، ثم عاد بعد ذلك إلى اليابان للعمل على تنفيذ مبانٍ متميزةٍ مثل الدار اليابانية الدولية والمعهد الفرنسي-الياباني. ومع انتشار المباني في جميع أنحاء البلاد، فإن عشاق الهندسة المعمارية سيجدون متعةً في القيام برحلة لمشاهدة أعماله التي تجلت بها حرية اقتباساته المتميزة من نهج معلمه.

أثر لو كوربوزييه الواضح في أعمال نجم العمارة اليابانية

تتردد أصداء أثر لو كوربوزييه في جميع أنحاء العالم، ليشغل المكانة نفسها التي حظي بها مهندسون معماريون أمثال فرانك لويد رايت ولودفيغ ميس فان دير روه، وهذا أيضًا حال المهندس المعماري الياباني المعاصر تادو أندو، الذي اشتهر بمبانيه مثل متحف بينيس هاوس في جزيرة ناوشيما وكنيسة النور في أوساكا، دون أن يتلقى أي تدريب معماري بشكل رسمي، بخلاف ما تعلمه بفضل التطبيق والدراسة العمليين، ومن المعروف أنه اقتفى أثر لو كوربوزييه في تصميماته الهندسية، من خلال متابعة كتب التصميمات التي تضمنت رسومات لو كوربوزييه الهندسية.

من تصميم تادو أندو: متحف مقاطعة هيوغو للفنون ومعرض فنون 21_21 ديزاين سايت

كيفية الوصول

من محطة طوكيو، استقل قطار خط يامانوتي إلى محطة أوينو. ومن هناك، يمكنك السير مسافة قصيرة لتصل إلى متنزه أوينو .

الكلمات المفتاحية

التراث العالمي